JavaScript is not enabled!...Please enable javascript in your browser

جافا سكريبت غير ممكن! ... الرجاء تفعيل الجافا سكريبت في متصفحك.

close
Paste your AD Code here

 


الصفحة الرئيسية

الاستمرار في تطبيق التعليم الحضوري يتعلق بالالتزام بالإجراءات الاحترازية

التعليم الحضوري


 

قام فؤاد شفيقي  المسئول عن المناهج الدراسية في وزارة التربية الوطنية بالمغرب لمناقشة التطورات والقرارات الجديدة بشأن العام الدراسي الجديد والتعليم الحضوري.

وحسم الأمر بشأن اعتبار أولياء الأمور عامل رئيسي في نجاح المنظومة التعليمية ولها دور كبير بالحث على الإلتزام بالإجراءات الاحترازية وسمح لجميع الطلاب بالاختيار بين الطريقة المناسبة لكل طالب إذا كانت التعليم الإلكتروني أو نظام التعليم بالحضور.

حق اختيار نظام التعليم

قامت الوزارة بمنح جميع الأسر الحق في تحصيل المناهج الدراسية من خلال  المنصات الإلكترونية حتى لا يتوقف العام الدراسي في العام الماضي أثناء وباء كوفي 19 وبالفعل شهد تطبيق النظام نجاح كبير.

وفي العام الحالي منحت جميع الطلاب الحرية في اختيار نظام التعليم الأنسب لكل أسرة ولكن هناك شروط يجب توافرها ومنها أن يكون الطالب قادر على التواصل بشكل يومي مع المدرسة في حالة رغبته بالتعليم عن بعد ومتوفر لدية الامكانيات حتى يكون جميع الطلاب قادرين على مواكبة زملائهم والخطة الزمنية التي يسير بها الفصل الدراسي.

التعليم الحضوري
هناك العديد من الأسر التي طالبت بعودة التعليم الحضوري في العام الحالي على رغم من نجاح  العام السابق واعتباره افضل من حيث التواصل الاجتماعي مع المعلمين والتلاميذ.

شروط الالتحاق بالتعليم الحضوري

  • من الجدير بالذكر أن التعليم الحضوري له عدد من الشروط وهي وجود 20 طال بحد اقصى في الفصل وذلك لا يعد مناسب لتطبيقه في المدن وبالتالي غير متوافق مع الإجراءات الاحترازية مما دفع مسؤولي الوزارة بالسماح للطلاب باختيار النظام الأنسب.
  • أن يكون الطلبة حاصلين على الجرعات المحددة ولكن هناك قلق بشأن الطلاب أقل من 12 عام بسبب عدم تناسب التطعيمات الحالية لهم.

اقرأ المزيد:

 

الاستمرار في تطبيق التعليم الحضوري يتعلق بالالتزام بالإجراءات الاحترازية

gody slem

تعليقات
    ليست هناك تعليقات
    إرسال تعليق
      الاسمبريد إلكترونيرسالة