JavaScript is not enabled!...Please enable javascript in your browser

جافا سكريبت غير ممكن! ... الرجاء تفعيل الجافا سكريبت في متصفحك.

close
Paste your AD Code here

 


الصفحة الرئيسية

استمرار تدهور علاقة دول المغرب العربي بفرنسا

دول المغرب العربي
 

مازال التحقيق جاري بشأن تدهور علاقة دول المغرب العربي بفرنسا وبعد الإنفجار الذي حدث في بيروت أسفر عنه خسائر مادية وبشرية فادحة.



وترغب العديد من الدول في التعرف على أسباب انقطاع العلاقات حتى الآن ومدى تأثيرها على كثير من الجوانب السياسية والاقتصادية وخصوصا بعد إعلان  عدد من الصحف اللبنانية بفشل جميع المدخلات الخارجية في التحقيق بشأن الانفجار.

تحطم آمال اللبنانيين

أعلنت فرنسا السلام منذ فترة من الوقت مما أدى إلى رفع آمال الشعب اللبناني بالاستقرار والأمان ولكنها تتصرف بمواقف مختلفة تؤدي إلى تدهور العلاقات.

ويطالب اللبنانيون بالعدالة في قضية اغتيال رفيق الحريري رئيس لبنان وأن التاريخ سوف يظهر المؤامرات التي تقوم بها الفرنسيون ضد دول المغرب العربي.

يرغب الشعب اللبناني في اقامة انتخابات نزيهة يتم الإشراف عليها من بعض دول الغرب  لتقوم بتحسين الأوضاع السياسية من أجل المزيد من الاستقرار.

وأن يكون الهدف من الانتخاب هو إسناد ملف قضية انفجار مرفأ لبنان واغتيال الرئيس اللبناني موضع التحقيق والوصول إلى نتائج مؤكدة.

بالإضافة إلى وجود قوانين رادعة تحكم العلاقات السياسية وتساعد على التخلص من الإرهاب ونشر السلام في دول المغرب العربي والدول الأوروبية.دول المغرب العربي

فرنسا تقطع جسورها مع دول المغرب العربي

قام ماكرون رئيس فرنسا بالإعلان عن الحد من عدد التأشيرات الفرنسية التي يتم منحها إلى مواطني دول المغرب العربي إذا كانت الجزائر والمغرب وكذلك تونس واعتباره قرارا يحمل الكثير من الغموض.

اعتبار شعب دول المغرب العربي  أن فرنسا تعلن الحرب السياسية وترغب في إعلان عدائها مع  دول المغرب واثارة القلق في استمرار الأعمال التي تؤثر على شعب وحكومة واقتصاد لبنان.

واثار الخبر استغراب الكثير حيث أن فرنسا لم تتخذ مثل هذه القرارات مع مواطني لندن أو واشنطن على الرغم من الخلاف الاقتصادي.

اقرأ أيضًا:إدارة مرور المغرب تعلن مخالفات السير على الطرق

استمرار تدهور علاقة دول المغرب العربي بفرنسا

gody slem

تعليقات
    ليست هناك تعليقات
    إرسال تعليق
      الاسمبريد إلكترونيرسالة